موافقة إدارة الغذاء والدواء على استعمال الأمانتيدين لعلاج خلل الحركة في باركنسون

وافق الـ FDA على دواء الـ Gocovri (الأمانتيدين) لاستخدامه في علاج خلل الحركة لدى مرضى داء باركنسون.

تعتبر الموافقة على دواء الـ Gocovri المطور من قبل شركة ADAMAS تطوّر هام في مجال معالجة داء باركنسون، حيث يعتبر الدواء الأول لعلاج خلل الحركة لدى مرضى باركنسون.

ويعتبر الـ Gocovri دواء باركنسون الأول والمثبت فعاليته عبر التجارب في تقليل خلل الحركة والتقليل من فترات نقص فعالية الدواء المسماة بالـ “Off Time” لدى مرضى باركنسون الذين يتناولون الليفودوبا ويشكل الليفودوبا الدواء الأساسي في معالجتهم. حيث كان التدبير العلاجي لعلاج خلل الحركة و Off time للتدبير العلاجي لمرضى باركنسون غير متاح، وتعتبر الموافقة على عقار الـ Gocovri خطوة هامة في هذا الاتجاه مما يساعد مرضى باركنسون الذين يعانون من خلل الحركة لحسين وتسهيل حياتهم قدر الإمكان.

الجرعة :

يعتبر الـ Gocovri جرعة مرتفعة من الامانتيدين (274 ملغ من الأمانتيدين) وهو ما يوافق 340 ملغ من  amantadine HCl, ويعطى كجرعة يومية وحيدة قبل النوم بما يضمن تركيز عالي ثابت من الأمانتيدين في النهار وخلال كامل اليوم عندما يظهر خلل الحركة على المريض.

  مضادات الاستطباب :

يعتبر  Gocovri مضاد استطباب لدى المرضى الذين يملكون تصفية كرياتينين بالكلية أقل من 15 mL/min/1.73 m2..

 التحذيرات والتنبيهات :

النوم خلال النشاطات اليومية أو الشعور بالنعاس.

الهلوسة وبعض التأثيرات على الذهن.

الدوار وهبوط الضغط الانتصابي.

فرط سخونة وتخليط في حال سحب الدواء بشكل مفاجئ.

إمكانية حدوث تحسس.

التأثيرات الضارة:

من أهم التأثيرات الضارة التي تظهر عند أقل من 10% من المرضى:

هلوسة ودوار وجفاف بالفم، ووذمة محيطية.

إمساك.

هبوط ضغط انتصابي.

التداخلات الدوائية :

يجب خفض الجرعة المعطاة من Gocovri إذا ظهرت على المريض تأثيرات مشابه لتأثير الأتروبين.

تأثير PH البول على الدواء: لوحظ تأثير واضح لـ PH  البول على معدل إطراح الامانتيدين. يجب متابعة أي تغيرات تطرأ على PH البول.

الكحول: من غير المنصوح استخدام الدواء بالتوازي مع تعاطي الكحول حيث من الممكن أن يؤدي ذلك إلى زيادة من التأثير على CNS  وظهور تأثيرات غير مرغوب بها كالدوار والتخليط والدوار وهبوط الضغط الانتصابي

إعداد /  محمد الحلقي

رابط المصدر:

https://goo.gl/x85NU1

Advertisements

ارتفاع ضغط الدم عند الأطفال والمراهقين

هنالك نسبة 3.5 % من الأطفال والمراهقين ممن يعانون من ارتفاع ضغط الدم وهذا الأمر يهمله العاملون في الرعاية الصحية

وقد أصدرت جمعية طب الأطفال الأمريكية إرشادات جديدة بهذا الخصوص يكون فيها ضغط الدم أقل من السابق ومرتبط بالوزن

1- إجراء الفحص الروتيني لضغط الدم في الزيارة السنوية الوقائية
2- استعمل طريقة بسيطة لمسح الجدول لتحديد وجود ضغط يحتاج متابعة
3- استعمل التصنيف البسيط لضغط الدم عند المراهقين لعمر 13 وما فوقه مما يتسق مع الإرشادات التي تصدرها جمعيةالقلب الأمريكية وكلية أمراض القلب
4- استعمل مراقبة 34 ساعة لضغط الدم للتشخيص الدقيق5- ابدأ أدوية خفض ضغط الدم إن لم تنفع تغيرات السلوك اليومي لخفضه أو إن كان لدى الطفل مرض آخر

المصدر:

https://www.aap.org/en-us/about-the-aap/aap-press-room/Pages/AAP-Publishes-New-Guidelines-on-Identifying-and-Treating-High-Blood-Pressure-in-Children.aspx

عدنا والعود أحمد

بعد فترة انشغل فيها القائمون على المدونة بأمور شتى من دراسة وسفر ومشاريع أخرى، سنعود بإذن الله بنشاط جديد، نستأنف فيه ما مضى مع بعض التعديل، فغايتنا كانت نقل أهم الأخبار الجديدة في العلوم الطبية إلى العربية باختصار، ولكننا سنجمع إلى ذلك شيئًا آخر منعًا من تكرار الجهود، وهو أن نجمع ما نقل إلى العربية من هذه الأخبار مع ذكر المصدر، ونعد للمدونة ما نجده مهما وجديدًا من الأخبار الأصلية مما لم يعمل عليه غيرنا فنحقق الغاية التي لأجلها أنشانا المدونة وننسب الفضل لأهله، ونعطي المتابع حقه من الاطلاع على كل جديد وكل ما نقل إلى لغته

ونود من كل صديق ناصح مهتم بنجاح هذا الموقع ، أو راغب في المساهمة معنا ،  أن يراسلنا على صفحة المدونةعلى الفيسبوك الأخبار الطبية

 

كشف سرطان الرئة من خلال اختبار بسيط للعاب

1
ناقش باحثون أمريكيون إمكانية إجراء اختبار بسيط للعاب من خلال نموذج أولي لجهاز بغية كشف أشهر أنواع سرطانات الرئة انتشاراً والذي يدعى non–small cell lung carcinomas ويرمز له (NSCLC).
من شأن هذا الجهاز أن يختزل الوقت المطلوب لانتظار نتائج الخزعة والتي قد تصل إلى أسبوعين, كما أنه يوفر مال وعناء المريض.
ويتميز الجهاز بدرجة عالية من الدقة لتمييز الطفرات المورثية التي تدعى EGFR بشكل مطابق تماماً للطرق المعتمدة على تحديد التسلسل المورثي.
يكشف الجهاز معظم طفرات EGFR لدى مرضى سرطان الرئة NSCLC والتي يمكن علاجها بواسطة الأدوية المثبطة للتيروزين كيناز مثل gefitinib و erlotinib .
ولا تقتصر فائدة الجهاز على تمييز سرطانات الرئة فحسب بل من المخطط أن يكون ناجعاً في كشف أي نوع من السرطانات التي تصيب البشر.
 

الأطباء لا يراعون تداخلات الوارفرين

تداخلات الوارفرين وإهمال الأطباء

بمراجعة سجلات برنامج صرف أدوية اتضح أن الأطباء السويديين لا ينتبهون لتداخلات الوارفرين رغم أنها مثبتة كما يظهر في السجلات الآثار الجانبية لتداخل السلفوميتكسازول مع الوارفرين عند المرضى، وبالمقابل تبين أن الأطباء تجنبوا وصف مضادات الإلتهاب غير الستيرؤيدية مع الوارفرين، مما يدل على أن القضية راجعة إلى معرفتهم ببعض التداخلات وجهلهم بتداخلات أخرى مهمة ومثبتة

http://www.pharmacytimes.com/publications/issue/2015/March2015/Warfarin-Prescribed-Despite-Potentially-Serious-Interactions-with-Other-Medications

البروبرانولول كخيار لعلاج الورم الوعائي الخلقي الحميد (الوحمة)

1

Strawberry birthmarks هي علامة تظهر على جسد الطفل المولود حديثاً وسببها ورم وعائي دموي حميد ناجم عن الأوعية الدموية المتكونة حديثاً وتعرف بالــ (وحمة).

تقول دراسة من جامعة بوردو الفرنسية أن حاجب بيتا البروبرانولول يشكل الخيار العلاجي الدوائي الأول والوحيد لعلاج هذه الحالة الخلْقية من خلال إنقاص التروية الدموية للورم الوعائي وبالتالي القضاء على الورم.

وقد رخص بروبرانولول في عام 2014 من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA لعلاج هذه الحالة.

المصدر: http://www.drugs.com/news/heart-clears-up-strawberry-birthmarks-55702.html?utm_source=facebook&utm_medium=micro-blog&utm_campaign=DrugscomFB

تزيد بعض المضادات الحيوية فرصة الإصابة بتضيق البواب لدى الأطفال

1

معلوم أن صرف المضاد الحيوي أريثرومايسين في وقت مبكر من الطفولة قد يزيد خطورة الإصابة بتضيق البواب Pyloric Stenosis لدى الطفل.

وقد أكدت هذه الدراسة الجديدة على ذلك وأضافت أن الأزيثرومايسين أيضاً مرتبط بزيادة خطورة حدوث تضيق البواب عندما يصرف للأطفال ما دون 6 أسابيع من العمر.

وتزيد فرصة الإصابة بهذه الحالة بشكل أكبر عند صرف هذين المضادين الحيويين خلال أول أسبوعين من العمر، وتستمر هذه العلاقة بدرجة أقل بين الأسبوعين الثاني والسادس من العمر.

توصلت نتائج الدراسة إلى أن صرف الأريثرومايسين خلال أول أسبوعين من عمر الطفل يزيد خطورة إصابته بتضيق البواب 13 مرة، بينما يزيدها 4 مرات عند صرفه بين الأسبوعين الثاني والسادس من عمر الطفل.

وكذلك يزيد صرف الأزيثرومايسين في أول أسبوعين من العمر خطورة الإصابة 8 مرات، بينما يزيدها 3 مرات عند صرفه بين الأسبوعين الثاني والسادس من العمر.

ويقترح الباحثون أن الأريثرومايسين والأزيثرومايسين يزيدان فعالية السبيل الهضمي مما قد يسبب تضيقاً في الفتحة بين المعدة والمعي الدقيق.

المصدر: http://www.drugs.com/news/study-links-antibiotics-digestive-complication-infants-55664.html?utm_source=facebook&utm_medium=micro-blog&utm_campaign=DrugscomFB