هندسة طريقة جديدة لإعادة إنشاء العظم داخل الجسم

original

يقوم العلاج الحالي للإصابات العظمية الرضحية الحادة على حقن المريض بعوامل النمو المحملة على إسفنج الكولاجين .

لكن هذه الطريقة تملك سلبيات عديدة أهمها : –

الكلفة العالية لأنه يتطلب كميات كبيرة من عوامل النمو غالية السعر بسبب التحرر البدئي السريع لعوامل النمو من الإسفنج الكولاجيني.

– تبعثر عوامل النمو بشكل يؤدي إلى تشكلات عظمية غير مرغوبة في المنطقة المحيطة بالإصابة.

لحل هذه المشكلة طور باحثون من معهد جورجيا للتكنولوجيا تقنية جديدة قد تصبح مستقبلاً طريقة الإيتاء الأكثر فعالية لعوامل النمو المجددة للعظم بمضبوطية كبيرة وكلفة أخفض ، حيث قام الباحثون بربط عامل النمو الأكثر شيوعاً في الاستخدام السريري (البروتين المخلق للعظم 2 Bone Morphogenetic Protein –BMP2-) بجسيمات مكروية من دواء الهيبارين.

طور الباحثون أيضاً طريقة لتركيب جسيمات الهيبارين الميكروية النقية من جزيئات ميثاكريلاميد الهيبارين التي يمكن ربطها حرارياً بعوامل النمو ، تتجنب التقنية المواد الضخمة المستخدمة حالياً لإيتاء عوامل النمو.

من ميزات هذه الطريقة : التحرر طويل الأمد لعامل النمو , حيث وجدت الدراسة أنه يتحرر فقط 25% من عامل النمو بعد 28 يوم ، وأظهرت المعايرة في الزجاج أن BMP-2 يحافظ على فعاليته الحيوية خلال تحرره من الجسيمات الميكروية.

 

المصدر: http://www.news.gatech.edu/2014/05/29/engineering-better-way-rebuild-bone-inside-body

اكتب تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: