لماذا تزيد الستاتينات خطورة الإصابة بمرض السكري ؟

صورةتعتبر الستاتينات واحدة من أكثر المجموعات الدوائية استخداماً في العالم نظراً لقدرتها على منع حدوث الأمراض القلبية.

أصدرت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية في كانون الثاني من عام 2014  بعض التحذيرات المرتبطة باستخدام الستاتينات مثل زيادة خطر ارتفاع غلكوز الدم وظهور السكري من النمط الثاني.

ولكن مسار ارتباط الستاتينات بمرض السكري بقي مجهولاً ،حتى أجرى البروفيسور Schertzer وفريقه بحثهم الأخير.

قال البروفيسور Schertzer:

بعد البحث الطويل وجد الفريق أن الستاتينات تحرض استجابة مناعية عالية النوعية ،حيث تمنع الأنسولين من أداء وظائفه المعتادة. كما وجد الفريق بأن تناول دواء glyburide إلى جانب الستاتينات يكبح هذه الاستجابة المناعية.

هذه النتائج يمكن أن تسفر عن تطوير أدوية جديدة تستهدف هذه الاستجابة المناعية بحيث لا تتداخل مع التأثيرات المفيدة للستاتينات

وينوي البروفيسور Schertzer وزملاؤه في المستقبل متابعة البحث عن كيفية تحريض الستاتينات للسكري من خلال فهم آلية عمل هذه الأدوية على البنكرياس (العضو الذي يفرز الأنسولين) ،ويأمل الفريق في فهم ما إذا كانت هذه الاستجابة المناعية ذات صلة بحدوث هذا التأثير الجانبي لأدوية الستاتينات.

يقول البروفيسور Schertzer:

من السابق لأوانه القول أننا متجهون نحو تغيير هذا الدواء ،ولكن بمجرد فهم آلية واحدة من الآليات التي قد تكون مسؤولة عن هذا التأثير الجانبي ،يمكننا تطوير استراتيجيات جديدة لتقليله.

 

المصدر :

http://www.medicalnewstoday.com/articles/278164.php

Advertisements

اكتب تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: