تعزيز “إصلاح الذات” لحفظ الدماغ من الأمراض التنكسية العصبية

صورةقام الدكتور دييغو غوميز نيكولا وزملاؤه من مركز العلوم البيولوجية في جامعة ساوثهامبتون في المملكة المتحدة بدراسة أفادت بإمكانية الاستفادة من عملية “إصلاح الذات” وترميم النسج العصبية المتضررة بسبب بعض الأمراض التنكسية العصبية مثل: آلزهايمر ،باركنسون ، جنون البقر المسبب بالـ بريون.

هناك أدلة على أنه توجد منطقة في الدماغ قادرة على ترميم نفسها وإعادة تخليق النسيج العصبي وهي منطقة التلفيف المسنّن والتي تشكل جزءاً من الحصين ، وتتحكم هذه المنطقة بالتعلم والذاكرة.

وجد فريق البحث بدراسة أدمغة الفئران المصابة بمرض جنون البقر دليلاً على حدوث الإصلاح الذاتي للتلفيف المسنَن مما يعوض جزئياً عن فقدان خلايا الدماغ الذي يحدث نتيجة المرض. كما وجد أنه في حال حدوث عملية إصلاح الذات في مرحلة مبكرة أو متوسطة من المرض ،فإن خلايا الدماغ الجديدة ستتكامل وظيفياً مع الخلايا المجاورة لها بما يحفظ بعض وظائف الدماغ. ولكن هذا لن يحدث في حالات متقدمة من المرض.

وقال الفريق أنه توصل أيضاً إلى أدلة تشير إلى حدوث إصلاح الذات في عينات الدماغ بعد الوفاة لمرضى آلزهايمر ومرض كروتزفيلد جاكوب.

وخلص الباحثون إلى أن الدماغ لديه قدرة جزئية على إصلاح ذاته بتناسق ،ولكن هناك فترة زمنية محدودة لإمكانية تطبيق علاجات تعزز هذه الآلية ومما يحافظ على سلامة وظائف الدماغ عند مرضى الأدواء التنكسية العصبية.

يقول الدكتور غوميز:

تفتح الدراسة آفاقاً جديدة لدراسة نمط الإشارات النوعية التي يمكن استخدامها لتعزيز هذه الزيادة في الاستجابة العصبية. مع وجهات النظر التي تركز على استهداف تخليق الخلايا العصبية كوسيلة لتعزيز تجدد العصبونات المفقودة.

المصدر:

http://www.medicalnewstoday.com/articles/278623.php

Advertisements

اكتب تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: